المحاماة مهنة انسانية راقية

المحاماة ليست مهنة من لا مهنة له المحاماة مهنة انسانية راقية ، ثانياً لا ينجح فيها الا المؤمن بها العاشق لها ، نعم مؤمن عاشق الناجح في المحاماة المحب ولذلك الذي لا يحب العمل لا يجيد فيه واذا لم يكن متيماً به فلن يبدع فيه ، وسيتحول في النهاية الى كاتب عمومي ، لذلك كان يقال أختر حكيماً ولا توصه لذلك لأن في حسن أختيار الحكيم فيه ضمان للحق  ، واذا كان مرافعك أو مدافعك حكيماً فلا توصه فهو بذاته يطلق الحكمة  والحكمة هي قمة الاتزان بالشيء  ، (كلمات الاستاذ صبحي صالح ،  محاضرة بنقابة المحامين بالقاهرة)

مهنة راقية


قد يعجبك أيضاً:



المشاركات الشائعة من هذه المدونة

رقم محامية شاطره بالرياض للاستشارة والتوكيلات

خدمات حماية الملكية الفكرية بأنواعها في السعودية

هل ينصفني مكتب العمل ؟