دور حوكمة الشركات في رفع القيمة الإقتصادية للشركة

 دور حوكمة الشركات في رفع القيمة الإقتصادية للشركة -  مقال قانوني محكم

قبل الحديث عن  "دور حوكمة الشركات في رفع القيمة الإقتصادية للشركة " دعونا نوضح مفهوم حوكمة الشركات كالتالي: 

ما هو تعريف حوكمة الشركات في المملكة العربية السعودية ؟

المقصود بحوكمة الشركات هي القواعد التي يتم من خلالها قيادة الشركة وتوجيهها بشكل يحقق أفضل حماية وتوازن بين مصالح إدارة الشركة والمساهمين فيها وأصحاب المصالح الأخرى المرتبطة بها، ويكمن الهدف الأساسي من تطبيق قواعد حوكمة الشركات في إضفاء طابع الشفافية على عملية إتخاذ القرارات داخل الشركة بغرض حماية حقوق المساهمين وأصحاب المصالح بما يعزز من ثقة المستثمرين بكفاءة أداء الشركة.

دور حوكمة الشركات في رفع القيمة الإقتصادية للشركة


تهدف حوكمة الشركات إلى حماية الإستثمارات من التعرض للخسارة بسبب سوء إستخدام السلطة في غير مصلحة المستثمرين وترمي أيضاً إلى تعظيم عوائد الإستثمار وحقوق المساهمين والقيمة الإستثمارية علاوة على الحد من حالات تضارب المصالح؛ إذ إن إلتزام الشركة بتطبيق معايير الحوكمة يُفعّل دور المساهمين في المشاركة في إتخاذ القرارات الرئيسة المتعلقة بإدارة الشركة ومعرفة كل ما يرتبط بإستثماراتهم.

مقال متعلق : ارقام محامين بالرياض للاستشارة 

لذلك فإن قواعد حوكمة الشركات تعمل على فصل السلطة بين الإدارة التنفيذية التي تُسيَّر أعمال الشركة ومجلس الإدارة الذي يعد ويراجع الخطط والسياسات في هذه الشركة، بما يضفي الطمأنينة ويعزز الشعور بالثقة في التعامل معه، كما تمكّن المساهمين وأصحاب المصالح من الرقابة بشكل فعال على الشركة.

ما هي مزايا حوكمة الشركات ؟

إن تطبيق قواعد حوكمة الشركات يساعد الشركة على خلق بيئة عمل سليمة تعينها على تحقيق أداء أفضل مع توافر الإدارة الجيدة، ولذا تكون القيمة الإقتصادية للشركة أكبر، بالإضافة الى أن الحوكمة الرشيدة تساعد الشركة على الوصول إلى أسواق المال والحصول على التمويل اللازم بتكلفة أقل مما يعينها على التوسع في نشاطها، وتقليل المخاطر، وبناء الثقة مع المستثمرين.

 وذلك لأن تطبيق قواعد الحوكمة يوفر مناخاً نقياً من الثقة والأمان للمستثمرين، وبالتالي يصبح لديهم دافع قوي للإكتتاب في الإصدارات الجديدة التي تطرحها الشركة بمختلف الأدوات المالية، ومن ثم فإن الشركة تستطيع أن توفر مصادر التمويل اللازمة بأقل تكلفة ممكنة.

كما أن الممارسة الجيدة لقواعد الحوكمة تتطلب ضبط ممارسات وسلوكيات القائمين على الشركة، وأن تقوم الشركة بالإلتزام بكافة الأنظمة والتعليمات الصادرة من الجهات الرقابية، وكذلك إتباع السياسات ونظم العمل الداخلية لدى الشركة، وبالتالي إتاحة المجال لقيام الشركة بالرقابة الذاتية على أنشطتها، مما يساهم في تقليل المخاطر التي قد تتعرض لها الشركة.

ومن أهم محاور حوكمة الشركات في المملكة العربية السعودية 

  • هو حصول المساهمين على جميع حقوقهم المتصلة بالسهم، خاصة الحق في الحصول على نصيب من الأرباح التي يتقرر توزيعها، والحق في الحصول على نصيب من موجودات الشركة عند التصفية.
  •  وحق حضور جمعيات المساهمين والإشتراك في مداولاتها والتصويت على قراراتها.
  •  وحق التصرف في الأسهم.
  •  وحق مراقبة أعمال مجلس الإدارة ورفع دعوى المسؤولية على أعضاء المجلس.
  •  وحق الإستفسار وطلب المعلومات بما لا يضر مصالح الشركة ولا يتعارض مع أنظمة السوق المالية.


مجموعة المحامين السعوديين تضمن لعملائها التواصل مع أفضل محامي شركات في الرياض يقدم مشورة قانونية متخصصة ومتكاملة بشأن حوكمة الشركات، وكذلك يقدم كافة الخدمات القانونية المتعلقة بحوكمة الشركات، بما في ذلك صياغة العقود واللوائح، ولوائح إجتماعات المساهمين، ولوائح مجلس الإدارة واللجان، ومدونات الأخلاقيات ومدونات قواعد السلوك، بالإضافة إلى تقديم الدعم القانوني الكامل في إعداد تقارير حوكمة الشركات.

ولطلب إستشارة قانونية نرشح لكم مكتب آل عثمان محامون ومستشارون لتخصصه في هذا المجال.

تكليف مقترح:

دور حوكمة الشركات في رفع القيمة الإقتصادية للشركة المقصود بحوكمة الشركات هي القواعد التي يتم من خلالها قيادة الشركة وتوجيهها بشكل يحقق أفضل حماية وتوازن بين مصالح إدارة الشركة والمساهمين فيها وأصحاب المصالح الأخرى المرتبطة بها، 

ويكمن الهدف الأساسي من تطبيق قواعد حوكمة الشركات في إضفاء طابع الشفافية على عملية إتخاذ القرارات داخل الشركة بغرض حماية حقوق المساهمين وأصحاب المصالح بما يعزز من ثقة المستثمرين بكفاءة أداء الشركة.

 تهدف حوكمة الشركات إلى حماية الإستثمارات من التعرض للخسارة بسبب سوء إستخدام السلطة في غير مصلحة المستثمرين وترمي أيضاً إلى تعظيم عوائد الإستثمار وحقوق المساهمين والقيمة الإستثمارية علاوة على الحد من حالات تضارب المصالح؛ إذ إن إلتزام الشركة بتطبيق معايير الحوكمة يُفعّل دور المساهمين في المشاركة في إتخاذ القرارات الرئيسة المتعلقة بإدارة الشركة ومعرفة كل ما يرتبط بإستثماراتهم.

 لذلك فإن قواعد حوكمة الشركات تعمل على فصل السلطة بين الإدارة التنفيذية التي تُسيَّر أعمال الشركة ومجلس الإدارة الذي يعد ويراجع الخطط والسياسات في هذه الشركة، بما يضفي الطمأنينة ويعزز الشعور بالثقة في التعامل معه، كما تمكّن المساهمين وأصحاب المصالح من الرقابة بشكل فعال على الشركة. 

تطبيق قواعد حوكمة الشركات

إن تطبيق قواعد حوكمة الشركات يساعد الشركة على خلق بيئة عمل سليمة تعينها على تحقيق أداء أفضل مع توافر الإدارة الجيدة، ولذا تكون القيمة الإقتصادية للشركة أكبر، بالإضافة الى أن الحوكمة الرشيدة تساعد الشركة على الوصول إلى أسواق المال والحصول على التمويل اللازم بتكلفة أقل مما يعينها على التوسع في نشاطها، وتقليل المخاطر، وبناء الثقة مع المستثمرين.

 وذلك لأن تطبيق قواعد الحوكمة يوفر مناخاً نقياً من الثقة والأمان للمستثمرين، وبالتالي يصبح لديهم دافع قوي للإكتتاب في الإصدارات الجديدة التي تطرحها الشركة بمختلف الأدوات المالية، ومن ثم فإن الشركة تستطيع أن توفر مصادر التمويل اللازمة بأقل تكلفة ممكنة. 

كما أن الممارسة الجيدة لقواعد الحوكمة تتطلب ضبط ممارسات وسلوكيات القائمين على الشركة، وأن تقوم الشركة بالإلتزام بكافة الأنظمة والتعليمات الصادرة من الجهات الرقابية، وكذلك إتباع السياسات ونظم العمل الداخلية لدى الشركة، وبالتالي إتاحة المجال لقيام الشركة بالرقابة الذاتية على أنشطتها.

مما يساهم في تقليل المخاطر التي قد تتعرض لها الشركة. ومن أهم محاور حوكمة الشركات في المملكة العربية السعودية هو حصول المساهمين على جميع حقوقهم المتصلة بالسهم، خاصة الحق في الحصول على نصيب من الأرباح التي يتقرر توزيعها، والحق في الحصول على نصيب من موجودات الشركة عند التصفية، وحق حضور جمعيات المساهمين والإشتراك في مداولاتها والتصويت على قراراتها، وحق التصرف في الأسهم، وحق مراقبة أعمال مجلس الإدارة ورفع دعوى المسؤولية على أعضاء المجلس.

وحق الإستفسار وطلب المعلومات بما لا يضر مصالح الشركة ولا يتعارض مع أنظمة السوق المالية. مجموعة المحامين السعوديين تضمن لعملائها التواصل مع أفضل محامي شركات في الرياض وجدة والخبر والدمام وسائر أنحاء المملكة العربية السعودية، يقدم مشورة قانونية متخصصة ومتكاملة بشأن حوكمة الشركات، وكذلك يقدم كافة الخدمات القانونية المتعلقة بحوكمة الشركات، بما في ذلك صياغة أنظمة الحوكمة للشركات المساهمة المدرجة وغير المدرجة.

صياغة لوائح إجتماعات المساهمين، وصياغة لوائح مجلس إدارة الشركة، وصياغة مدونات الأخلاقيات، وصياغة مدونات قواعد السلوك، وإعداد تقارير حوكمة الشركات، بالإضافة إلى القيام بتأسيس الشركات السعودية والأجنبية، والقيام بكافة الإجراءات المتعلقة بتأسيس الشركات في الرياض وسائر أنحاء المملكة والتي تشتمل على صياغة عقود تأسيس الشركات، وصياغة النظام الأساسي للشركات، وتوثيق وشهر عقد تأسيس الشركة.

 وتوثيق وشهر النظام الأساسي للشركة، وإعداد وصياغة التعديل على عقد التأسيس والنظام الأساسي للشركة، والقيام بإجراءات قيد الشركة في السجل التجاري، وإتمام صفقات الإندماج والإستحواذ، وتمثيل العملاء في كافة قضايا الشركات في الرياض وسائر أنحاء المملكة. ولطلب إستشارة قانونية نرشح لكم مكتب آل عثمان محامون ومستشارون لتخصصه في هذا المجال.

الخلاصة :

تشمل الحوكمة على مستوى الشركة العمليات التي يتم من خلالها تحديد أهداف الشركة ومتابعتها في سياق البيئة الاجتماعية والتنظيمية والسوقية. إنه يهتم بالممارسات والإجراءات لمحاولة التأكد من أن الشركة تدار بطريقة تحقق أهدافها ، مع ضمان ثقة أصحاب المصلحة في أن ثقتهم في تلك الشركة مبنية على أسس جيدة.


source https://www.lawyersinriyadh.com/2021/07/corporate-governance.html

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

رقم محامية شاطره بالرياض للاستشارة والتوكيلات

خدمات حماية الملكية الفكرية بأنواعها في السعودية